محطة نور أبوظبي تسجل معدل كفاءة بنسبة 93% من حيث توفر الطاقة وأكثر من 400 ألف ساعة عمل دون إصابات

بلغ صافي إنتاج أكبر محطة مستقلة للطاقة الشمسية في العالم 2000 جيجاوات/ساعة منذ بدء عملياتها التجارية
المحطة ستسهم في خفض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون في أبوظبي بمقدار مليون طن متري ما يعادل إزالة 200 ألف سيارة من الطرقات

احتفت شركة مياه وكهرباء الإمارات، الرائدة في التنسيق المتكامل للتخطيط والشراء والإمداد بالمياه والكهرباء في جميع أنحاء دولة الإمارات، بمرور عام ناجح لعملياتها التشغيلية التجارية في محطة نور أبوظبي، أكبر محطة مستقلة للطاقة الشمسية في العالم.

وتغطي محطة نور أبوظبي، مساحة ثمانية كيلومترات وتضم 3.2 مليون لوحة شمسية، وتقع محطة الطاقة الشمسية في منطقة سويحان في أبوظبي، وهي مشروع مشترك بين شركة أبوظبي الوطنية للطاقة (طاقة)، وائتلاف شركات ماروبيني اليابانية وشركة جينكو سولار القابضة الصينية.

ومنذ بدء عملياتها التجارية، بلغ صافي إنتاج المحطة من الطاقة الشمسية 2000 جيجاوات/ساعة ما يعادل توفير الكهرباء لحوالي 66 ألف منزل، ووصل معدل الكفاءة من حيث توفر الطاقة إلى 93%. كما سجلت المحطة (404,835) ساعة عمل دون إصابات الوقت الضائع حتى نهاية شهر أبريل الماضي، الأمر الذي يؤكد التزام الشركة بتطبيق أعلى معايير الصحة والسلامة المعتمدة عالمياً.

قال عثمان آل علي، الرئيس التنفيذي لشركة مياه وكهرباء الإمارات: "أثبتت الطاقة الشمسية كفاءتها كمصدر مستدام لإمدادات الكهرباء في دولة الإمارات. وانطلاقاً من دور شركة مياه وكهرباء الإمارات القيادي للقطاع، نسعى باستمرار للاستفادة من الخبرات العملية والفنية التي اكتسبناها، وتكريس التكنولوجيا والموارد الطبيعية بهدف إحداث تحول إيجابي في قطاع الطاقة بدولة الإمارات، والذي من المتوقع أن يشهد تقدماً متسارعاً في تطبيقات الطاقة المتجددة. ستستمر محطة نور أبوظبي في تقديم نموذج رائد عالمي ومتقدم تقنياً للاستخدام الفعال للطاقة الشمسية، ويعزز من تطلعاتنا لتحقيق المزيد من النجاحات مستقبلاً".

وفي هذه المناسبة، قال جاسم حسين ثابت، الرئيس التنفيذي للمجموعة والعضو المنتدب لشركة أبوظبي الوطنية للطاقة (طاقة): "هذه مناسبة مهمة بالنسبة لنا جميعاً نظراً لمساهمة محطة نور أبوظبي في تعزيز مكانة إمارة أبوظبي على الخارطة العالمية كوجهة رائدة في مجال توليد الطاقة الكهروضوئية ضمن قطاع الطاقة المتجددة. وإن إكمال المشروع وعملياته الناجحة تؤكد التزامنا نحو بناء مستقبل مستدام، من خلال الاستثمار في حلول الطاقة النظيفة ذات الكفاءة من حيث التكلفة، والاستفادة من مواردنا الطبيعية بالشكل الأمثل. كما تدعم محطة نور أبوظبي جهود دولة الإمارات العربية المتحدة الرامية لضمان توفير إمدادات آمنة من الطاقة لتلبية الطلب المتزايد في الدولة".

وجرى استكمال الأعمال الإنشائية في محطة نور أبوظبي بعد 20 شهراً من وضع حجر الأساس، حيث عمل في المشروع أكثر من 2900 شخص، ومن المتوقع أن تسهم المحطة في تمكين إمارة أبوظبي من زيادة إنتاجها من الطاقة المتجددة وتقليل استخدام الغاز الطبيعي في توليد الكهرباء، ما يساعد على جعل الطاقة أكثر استدامة وفعالية وتقليل انبعاثات ثاني أكسيد الكربون في الإمارة بمقدار مليون طن سنوياً، أي ما يعادل إزالة 200 ألف سيارة من الطرقات.

من جهته، قال ساتورو هادرا، الرئيس التنفيذي للعمليات، قسم أعمال الطاقة في شركة ماروبيني: "يسعدنا أن نكون جزءاً من هذه الشراكة الاستراتيجية عالية المستوى مع شركة مياه وكهرباء الإمارات، والإسهام في تشغيل هذه المحطة وفقاً لأعلى معايير الأمان والموثوقية، وتوفير الكهرباء الخالية من الانبعاثات الكربونية في دولة الإمارات. ويعد مشروع نور أبوظبي علامة فارقة، حيث استطاعت المحطة أن تجسد مكانتها كمعيار عالمي لتطوير قطاع الطاقة المتجددة من حيث التكنولوجيا والجودة، وكفاءة الإنتاج على حد سواء. كما نتطلع للاحتفال بالمزيد من النجاحات مع شركائنا مستقبلاً والمساهمة بشكل أكبر في مسيرة التنمية المستدامة التي تشهدها الدولة".

من جانبه، قال شاني لي، رئيس مجلس إدارة شركة جينكو سولار: "نتشرف بأن نكون جزءاً من نجاح تسليم هذا المشروع الريادي الذي يسهم في تعزيز النمو الاقتصادي المستدام لإمارة أبوظبي. إن نجاح هذا المشروع ما هو إلا تأكيد على التزامنا في تبادل الخبرات، والاستثمارات والمعرفة، والاستفادة من الفرص الواعدة التي توفرها دولة الإمارات لتكريس بصمتها في قطاع الطاقة المتجددة".

ويعتبر مشروع محطة نور أبوظبي باكورة المشاريع المستقبلية الهامة التي تنفذها شركة مياه وكهرباء الإمارات باستخدام التكنولوجيا المستدامة وهو علامة فارقة في تحول قطاع الطاقة. وتماشياً مع استراتيجية الإمارات للطاقة 2050، تعمل الشركة على تطبيق استراتيجية طموحة تهدف لتأمين 50% من احتياجات الطاقة في أبوظبي من الطاقة المتجددة ومصادر الطاقة النظيفة بحلول العام 2030 مع العمل على حد انبعاثات الكربون من أنظمتها بنسبة تتجاوز 70% مقارنة بالعام 2015.

وبالإضافة إلى حجمها، سجلت نور أبو ظبي رقماً قياسياً آخر في مرحلة تقديم العطاءات في شهر سبتمبر 2016 من حيث الحصول على سعر التعرفة الأكثر تنافسية في العالم والبالغة 8.888 فلس/ كيلووات في الساعة.

جدير بالذكر أن محطة نور أبوظبي فازت بالعديد من الجوائز خلال مرحلة التطوير، كما حصدت مؤخراً جائزة أفضل مشروع لتوليد الطاقة للعام خلال حفل جوائز مجلة ميد للمشاريع 2020، وأفضل مشروع للعام خلال حفل جوائز الشرق الأوسط للطاقة الشمسية 2020 التي تنظمها جمعية الشرق الأوسط لصناعات الطاقة الشمسية (MESIA).

انتهى

نبذة حول شركة مياه وكهرباء الإمارات

تقود شركة مياه وكهرباء الإمارات عمليات التخطيط وتوقع الطلب وشراء وتوريد المياه والكهرباء في إمارة أبوظبي وخارجها. وتؤدي الشركة دورها بصفتها المورد الوحيد للمياه والكهرباء من المنتجين المستقلين، مما يضمن تحقيق التوازن على المدى القصير والطويل بين العرض والطلب لشركات التوزيع. هي احدى الشركات التابعة لـ"القابضة" (ADQ)، التي تعد واحدة من أكبر الشركات القابضة على مستوى المنطقة، والتي تمتلك محفظة متنوعة من المؤسسات الكبرى العاملة في قطاعات رئيسية ضمن الاقتصاد غير النفطي في إمارة أبوظبي. لمزيد من المعلومات، يُرجى زيارة الموقع: www.ewec.ae

نبذة حول مجموعة ماروبيني

تعمل مجموعة ماروبيني وجميع الشركات التابعة لها على توفير خدمات الاستيراد والتصدير (بما في ذلك التجارة الخارجية)، بالإضافة إلى الأعمال التجارية المحلية مستفيدة من شبكة أعمالها الواسعة داخل اليابان وخارجها. وتشمل قائمة الأعمال التجارية التي تقوم بها مجموعة متنوعة من الأنشطة التي تستهدف العديد من المجالات منها: الأنماط الحياتية، وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، والمشاريع العقارية، والمنتجات الحرجية، والأغذية، والأعمال الزراعية، والمواد الكيميائية، والكهرباء والطاقة، والمعادن والثروة المعدنية، والمصانع، والفضاء والطيران والسفن، وأعمال التمويل والتأجير، والبناء، والسيارات والمعدات الصناعية، وتطوير الأعمال. بالإضافة، توفر مجموعة ماروبيني مجموعة متنوعة من الخدمات، والاستثمارات الداخلية والخارجية، كما تُسهم في تنمية الموارد في جميع القطاعات المذكورة أعلاه.

نبذة حول جينكو سولار القابضة

تعتبر شركة جينكو سولار (NYSE: JKS) واحدة من كبريات الشركات المصنعة للألواح الشمسية وأكثرها ابتكاراً في العالم. توزع جينكو سولار منتجاتها من الألواح الشمسية وتقدم مجموعة من الحلول والخدمات لقاعدة عملاء دولية في الصين، والولايات المتحدة، واليابان، وألمانيا، والمملكة المتحدة، وتشيلي، وجنوب أفريقيا، والهند، والمكسيك، والبرازيل، والولايات المتحدة، والإمارات العربية المتحدة، وإيطاليا، وإسبانيا، وفرنسا، وبلجيكا وغيرها من المناطق والدول. قامت جينكو سولار ببناء سلسلة قيمة متكاملة رأسياً لمنتجات الطاقة الشمسية، بقدرة سنوية متكاملة تبلغ 17.5 جيجاوات للرقائق الأحادية، و10.6 جيجاوات للخلايا الشمسية، و16 جيجاوات للوحدات الشمسية، اعتباراً من 31 مارس 2020.

توظف جينكو سولار أكثر من 15 ألف موظف يتوزعون على 7 مصانع حول العالم، و14 شركة فرعية في كل من اليابان، وكوريا الجنوبية، وفيتنام، والهند، وتركيا، وألمانيا، وإيطاليا، وسويسرا، والولايات المتحدة، والمكسيك، والبرازيل، وشيلي، وأستراليا، وفرق مبيعات عالمية في الصين، والمملكة المتحدة، وفرنسا، وإسبانيا، وبلغاريا، واليونان، وأوكرانيا، والأردن، والمملكة العربية السعودية، وتونس، والمغرب، وكينيا، وجنوب أفريقيا، وكوستاريكا، وكولومبيا، وبنما، وكازاخستان، وماليزيا، وميانمار، وسريلانكا، وتايلاند، وفيتنام، وبولندا والأرجنتين.

للاستفسارات الإعلامية، يرجى التواصل مع: